في إطار مشروع دمج مبادئ حقوق الإنسان ومساواة النوع الإجتماعي في برامج وسياسات  الأحزاب السياسية في تونس و ليبيا وبدعم من المؤسسة الأوروبية للديمقراطية نظم مركز (دعم) من 11 إلى 17 جويلية ورشة عمل تشاورية جمع فيها ناشطين حقوققيين، وسياسيين، وإعلاميين، وشباب قياديين في المجتمع المدني والأحزاب السياسية من كل من تونس وليبيا. وذلك لإعداد دليل إرشادي للأحزاب السياسية لدمج مبادئ حقوق الانسان والنوع الاجتماعي في برامجها وسياساتها.

وخلال الورشة قام الأستاذ المحامي والخبير عبد الجواد الحرازي، والسيدة الباحثة مروى بلقاسم، وبعرض الإطار القانوني والتشريعي المنظم لعمل منظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية في تونس، والسيدة النائبة عن حزب حركة النهضة محرزية العبيدي، والسيد عضو المكتب السياسي لحزب آفاق تونس زيهاد زغاب، والسيد رضا الزغمي عضو المكتب السياسي لحزب التيار الديمقراطي، والسيد النائب البرلماني غازي الشواشي الأمين عام حزب التيار الديمقراطي، بزيارة المشاركين وإلقاء محاضرات حول علاقة الأحزاب بمبادئ حقوق الانسان والنوع الاجتماعي سواء على المستوى الهيكلي أو برامج الأحزاب وتفاعلوا إيجابيا مع أسئلة المشاركين المتنوعة المتعلقة بذات الملف، وأغلب القضايا والتشريعات المتعلقة بالقضايا ذات الصلة ب التحول الديمقراطي وحقوق الإنسان.

SHARE